وصفَ مجلسُ البصرة مدنَ ومناطِقَ المحافظة "بالمنكوبةٌ" جرّاءَ ارتفاع نسبةِ تلوّثِ المياهِ الناجمِ عن زيادة الملوحة، الاَمرُ الذي تَسبَّبَ بحالاتِ تَسممٍ بين السكان. 
وقال المتحدثُ باسم المجلس أحمد السليطي إنّه تمَّ التحذيرُ في وقت سابق، من حصول حالاتِ تلوثٍ في البصرة، باعتبارها محافظةً يَصُبُّ فيها نَهرا دجلةَ والفرات القادمانِ من المحافظاتِ الشماليّةِ مُرورا بوسَطِ البلادِ وجنوبها، مضيفا أنّ البصرةَ وبسبب توقُّفِ المشاريع الخدميةِ والمشاكل التي تعاني منها باتَتْ منكوبة، من جانبها أكّدت وزارةُ البيئةِ أنّ تلوّثَ المياهِ يُثيرُ القلقَ ويجبُ عدمُ تصريفِ مياهِ الصرفِ الصحي بالمصادِرِ المائيّة.