نجا ناشطان مدنيان من محاولة اغتيال شرقي العاصمة بغداد، بعد تنظيم تظاهرة للمطالبة بإلغاء قانون الجرائم المعلوماتية الذي وصفوه بقانون تكميم الأفواه.
 
مصدر امني اوضح ان مسلحين مجهولين، اقدموا، على إطلاق النار على ناشطين اثنين في منطقة الطالبية، مبينا ان الهجوم أسفر عن إصابة احدهم بطلق ناري نقل على اثرها لمستشفى الكرامة لتلقي العلاج، وسط دعوات لضرورة حماية الناشطين ومنع تكرار استهدافهم.