رمى محافظ البصرة اسعد العيداني الكرة في ملعب الحكومة المركزية بشأن أزمة التلوث المتفشية في المحافظة، وقال إن الحكومة المحلية طالبت ومنذ شهرين بتحويل مبالغ المنافذ لإنشاء محطات خاصة بتحلية المياه لكن من دون أي استجابة.
 
وأضاف العيداني في بيان أنه رغم مخاطباتنا لرئيس الوزراء حيدر العبادي واللجنة الوزارية ووكيل وزير المالية الا انه للأسف لحد الان لم نحصل على شيء، موضحا مطالبة المحافظة بفتح اعتمادات مصرفية لكن هذا المقترح ذهب أدراج الرياح أيضا.