اكد الأمينُ العام للمشروع العربي الشيخُ خميس الخنجر حاجةَ العراق في المرحلة المقبلة الى جهاتٍ سياسيةٍ بعيدةٍ عن الفساد وبعيدةٍ عن المجموعات الفاشلةِ التي كان أداؤها كارثياً على البلاد في الفترة الماضية.
 
الشيخ الخنجر وفي تصريح لقناة الفلوجة قال: "ان العراقَ والعراقيين اليومَ بحاجة الى مجموعة قادرةٍ على تحمل هموم الشعبِ العراقي لتخوض غمار التجربة الانتخابيةِ الديمقراطية بعيدا عن الفساد والمجموعاتِ الفاشلة التي كان أداؤها كارثيا على العراق في الفترة الماضيةِ وانعكس سلبا في العديد من المجالات".وأشار الشيخُ الخنجر الى أن فشلَ جهاتٍ عديدةٍ في المرحلة الماضيةِ تسبب بالفشل في الجوانب السياسيةِ والاقتصادية والاجتماعيةِ وأوصلَ البلادَ في مرحلة ما بسبب تلك الأخطاء الى حدودِ الحربِ الاهلية"، مشيدا بالنجاحات الكبيرةِ التي حققها الجيشُ العراقي والدورِ الكبيرِ لرئيس الحكومة حيدر العبادي في اخماد الروحِ الطائفية التي كانت تسود في العمل السياسي في المرحلة الماضيةِ.