انتقد البيتُ الأبيضُ اليوم استقبالَ روسيا الرسميَّ لرئيس النظامِ السوري بشار الأسد الذي قام بزيارةٍ مفاجئةٍ لموسكو.
وقال المتحدثُ باسم البيت الأبيض إريك شولتز للصحفيين، إنّ الاستقبالَ الرسميَّ للأسد الذي استخدم أسلحةً كيماويةً ضدَّ شعبِه يعدُّ متعارضاً مع الهدفِ المُعلَن من جانب الروسِ من أجل انتقالٍ سياسيٍّ في سوريا.
يُشار إلى أنّ بوتينَ وغداةَ مباحثاتٍ أجراها مع نظيرِه السوري بدأ سلسلةَ اتصالاتٍ مع القوى الفاعلةِ والمعنيّةِ بالأزمة السورية لعرض نتائجِ لقاءاتِه مع الأسد.