أقرّ التحالفُ الدولي بمقتل عشْرَةِ مدنيينَ إضافيين خلال غاراتٍ جوية في العراق وسوريا.

وأشار بيان للتحالف الى أنّ اربعَةَ بلاغاتٍ حول عملياتِ قصفٍ بين السادسِ عشر من تشرين الاول عام الفين وستةَ عشرَ و الثاني من  تشرين الثاني عام الفين وسبعةَ عشرَ كانت ذاتَ مصداقيةٍ / وبالتالي تم إعلانُ مقتل عشْرةِ مدنيين إضافيين/.وأضاف البيانُ أنه بناء على المعلومات المتوفرة، يرجّح التحالفُ مقتلَ ثمانِمئةٍ وواحدٍ وأربعين مدنيا بشكل غيرِ متعمّد فى ضرباتٍ للتحالف.إلّا اَنّ التقاريرَ الميدانيةَ على الأرض وتقاريرَ المنظماتِ الدولية اكدت مقتلَ عشراتِ آلافِ المدنيين جراء الضرباتِ الجوية للتحالف في العراق منهم أربعونَ ألفاً في الموصل فقط.