قال الحشدُ الشعبيُّ اِنَّ قوةً تابعةً له تعرَّضتْ لهجومٍ صاروخيٍ شنَّتْهُ القواتُ الدنماركية المُنْضويةُ في التحالفِ الدولي في محافظة الَانبار.
وقال قائدُ عملياتِ الحشدِ في غربِ الَانبار قاسم مصلح في بيانٍ نشرَهُ الموقعُ الرسميُّ للحشد: " اِنَّ معسكراً تابعاً للحشد في منطقة سعده بقضاء القائم تعرَّضَ للقصف المدفعي من قِبَلِ القواتِ الدنماركية المتمركزة في قاعدةِ الفوسفات في صحراء الأنبارِ الغربية"، مبيِّناً اَنَّ "ثمانِ قذائفَ سقطَتْ قربَ المعسكر".
واتَّهمَ صالحُ التحالفَ الدولي بتعمُّد استهدافِ قواتِ الحشد لاسيَّما وأنَّها تكررَّت عدةَ مراتٍ .