أعلنت الحكومة الكندية، عزمها إرسال ما يصل الى 20 شرطيا للعراق لمساعدة السلطات المحلية في القيام بعمليات الشرطة بمدينة الموصل التي تم تحريرها مؤخرا من سيطرة تنظيم "داعش".
وقال وزير السلامة العامة الكندي رالف غوديل في بيان له "لقد تم احراز تقدم في العراق بتحرير الموصل"، مبينا ان "كندا ستبقى ملتزمة تماما بدعم الحكومة والشعب العراقي".
وأضاف غوديل، ان "مساهمة كندا برجال الشرطة تهدف لبناء القدرات الرئيسية لمؤسسات الأمن العراقية وتعزيز مهارات الشرطة المحلية فى مجالات بينها حماية المجتمع".
ومن المقرر ان يصل رجال الشرطة الكنديون الى العراق خلال الأسابيع المقبلة لينضموا الى ثلاثة عناصر من الشرطة الكندية متواجدين حاليا في العراق.
ويتوقع أن يمكث رجال الشرطة في العراق حتى اذار 2019