ذكّرت واشنطنُ الحكوماتِ الأجنبيةَ والبنوكَ الأميركيةَ بطريقةٍ سريّةٍ بأنّ العقوباتِ ضدَّ إيرانَ لا تزال سارية.
وأبلغت مصادرُ دبلوماسيةٌ وحكوميةٌ وكالةَ رويترز أنّ الخارجيةَ الأميركية أرسلت في الآونة الأخيرة خطاباً للسفارات حول العالمِ يؤكد أنّ العقوباتِ ضدَّ إيرانَ لا تزال سارية، وقال مصدرٌ دبلوماسيٌّ في لندن إنّ الولاياتِ المتحدة تريد أن تبلّغَ الحكوماتِ بألا تتسرعَ في التعامل مع إيرانَ، في وقتٍ حذّرتْ فيه شركاتٍ غربيةً من مغبّة التسرّعِ في الاستثمار في قطاع النفطِ الإيراني وغيرِها من القطاعات إلى أن تمتثلَ طهرانُ بشكلٍ كاملٍ لمقتضيات الاتفاقِ النوويّ المُبرمِ في تموزَ الماضي.