عقد الحزبان الكرديّان الرئيسيّان الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني جولة مباحثات جديدة في أربيل لمناقشة الأوضاع السياسية في العراق وإقليم كردستان وتشكيل حكومة الإقليم وحسم الخلاف بشأن اختيار محافظ كركوك.

الاجتماع رَأَسه من الديمقراطي الكردستاني نجيرفان بارزاني نائب رئيس الحزب وعن الاتحاد الوطني كوسرت رسول نائب أمينه العام.

ناقش الطرفان الاتّفاق بينَ الحزبين بشأن تشكيل الحكومة الجديدة في إقليم كردستان، قبل أعياد نوروز، وحسم الخلافات بشأن كركوك واختيار إدارة لها بالتوافق بين الجانبين، مع عدم مناقشة تسمية منصب رئيس إقليم كردستان قبل أن يباشر محافظ كركوك مهامه.

مصادر مطلعة أكدت، أن الديمقراطي الكردستاني وافق على منح منصب محافظة كركوك للاتحاد الوطني الذي رشح بدوره رزكار علي وخالد شواني لتولي المنصب. 

وتُمثّل قضية كركوك أبرز القضايا الخلافية بينَ الديمقراطي والاتّحاد إذ يطالب الديمقراطي باختيار محافظ مستقل لكركوك بعد تطبيع الأوضاع فيها، بينما يصر الاتّحاد على انتخاب المحافظ المرشّح من قبله قبل إنهاء مقاطعته لجلسات البرلمان.