بحث رئيسُ الوزراءِ حيدر العبادي مع الرئيسِ الأميركي باراك أوباما العلاقاتِ الثنائيةَ بين البلدين وزيادةَ الدعمِ الأميركي للعراق في مجال الاقتصادِ والتسليح.
وقال المكتبُ الإعلاميُّ للعبادي في بيانٍ له إنه عقد اجتماعاً منفرداً مساء الثلاثاء في نيويورك مع أوباما على هامش اجتماعاتِ الجمعيةِ العمومية للأمم المتحدة، مبيناً أنّ الاجتماعَ تدارسَ الأوضاعَ في العراق والمنطقة والسبلَ الكفيلةَ بتقوية التحالفِ الدولي لمحاربة تنظيمِ الدولة.
اعترف رئيسُ الوزراءِ حيدر العبادي بعجز الحكومةِ العراقية عن تمويل المعاركِ التي تخوضها القواتُ الأمنيةُ ضدَّ تنظيمِ الدولة بشكلٍ لائق.
وطالب العبادي المجتمعَ الدوليَّ بتقديم المساعدةِ العسكرية والإنسانيةِ للعراق ليتمكنَ من مواجهة المخاطرِ والصعوباتِ التي يعيشها.