أكدت قيادة العمليات المشتركة أن قاعدة عين الأسد غربي محافظة الأنبار عراقية خالصة.

المتحدث باسم القيادة اللواء تحسين الخفاجي قال، إن القاعدة تضم سرباً من الطائرات المقاتلة العراقية، ومقر الفرقة السابعة، بالإضافة الى أفواج من جهاز مكافحة الإرهاب وباقي الوحدات العسكرية، مضيفا أن الجزء الخاص بقوات التحالف الدولي يشغل أحد عشر كيلومتراً مربعاً من مساحة القاعدة فقط، من إجمالي مساحتها التي تبلغ ستة وستين كيلومتراً مربعاً.