أكّدت وزارةُ الصحة زيارةَ فريقِ التحقيق الخاص بحادثة نفوق الأسماك في هور الدلمج بمحافظة الديوانية وعثورِه على كميّاتٍ كبيرةٍ من الأسماك النافقة.

وقالتِ الوزارة إنّ الفريقَ الوزاري باشر بالتدقيقِ وأخذِ عَيّنَاتٍ من الأسماك النافقة والمياهِ لغرض الفحصِ والتشخيص، وقد رجّحَ علاقةَ ذلكَ بالصيد الجائرِ واستخدامِ السّمومِ في صيدِ الأسماك، مؤكِّدةً اتّخاذَ الإجراءاتِ اللّازمةِ لمعالجة هذه الظاهرة المتمثِّلَةِ بالصيد الجائر الذي يؤثّرُ بشكلٍ كبيرٍ على الثروة السمكيةٍ التي تُشكّلُ مِحورًا مُهمًا للأمن الغذائيّ للبلاد.