أكدت مصادر أمنية عراقية أن القوات الأمريكية اكتشفت توغل عناصر من ميليشيا الحشد في صفوف قوات الشرطة الاتحادية بمعارك تطهير الرمادي.
وقالت المصادر إن معلومات لدى القوات الأمريكية التي تشرف على عمليات استعادة الرمادي من تنظيم داعش بدخول عناصر من الميليشيات بزي قوات الشرطة الاتحادية، والدخول إلى مناطق شرقي الرمادي في حصيبة والسجارية وجويبة، فيما أصدرت القوات الأمريكية إيعازاً للقيادة العسكرية المشتركة بإيقاف تقدم القطعات العسكرية والأمنية وطرد عناصر ميليشيا الحشد.
ومن جانب اخر أعلن قائد عملياتِ الأنبار اللواءُ الركن إسماعيل المحلاوي، عن تقدّمِ القواتِ المشتركةِ لاستعادة السيطرةِ على ثلاث مناطقَ شرق الرمادي، لافتاً إلى أنّ مقاومةَ تنظيمِ داعشَ في تلك المناطق ضعيفة.
وقال المحلاوي إنّ قِطْعاتِ الفرقةِ الثامنةِ بالجيش تقدّمتْ، باتجاه مناطقِ جويبة والسجارية وحصيبة، شرق الرمادي، موضحاً أنّ العمليةَ تسير بغطاءٍ جويٍّ من التحالف الدوليّ وطائراتِ الجيشِ وبمساندة المدفعية.