دخل الفيلمان العربيان، اللبناني "كفرناحوم" والسوري "عن الآباء والأبناء"، قائمة الترشيحات النهائية لجائزة أوسكار 2019.
حيث فيلم "كفرناحوم" للمخرجة اللبنانية نادين لبكي القائمة في فئة "أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية" إلى جانب 4 أفلام أخرى، وهي (كولد وور) من بولندا و(روما) من المكسيك و (شوب ليفترز) الياباني و (نيفر لوك أواي) من ألمانيا.
واستعانت المخرجة اللبنانية بأطفال شوارع لسرد حكاية طفل عمره 12 عاما يحاول التصدي لإجبار شقيقته على الزواج فور بلوغها.
وسبق أن فاز "كفر ناحوم" بجائزة لجنة التحكيم في مهرجان كان السينمائي الدولي، كما فاز بجائزة الجمهور في مهرجان سراييفو الدولي بالبوسنة والهرسك، وجائزة الجمهور في مهرجان ملبورن بأستراليا، وجائزة لجنة التحكيم في مهرجان النرويج السينمائي الدولي، وجائزة الجمهور التفضيلية في مهرجان كالغاري في كندا، وجائزة أفضل ممثل للطفل زين الرفيع، وجائزة لجنة تحكيم الشباب لأفضل فيلم في مهرجان أنطاليا.
كما وصل فيلم "عن الآباء والأبناء" للمخرج السوري طلال ديركي للقائمة النهائية للأوسكار في فئة "أفضل فيلم وثائقي طويل"، التي يتنافس ضمنها فيلمان من بريطانيا وفيلمان من الولايات المتحدة.
ويسلط فيلم "عن الآباء والأبناء" الضوء على واقع الحرب السورية وتأثير المعارك العنيفة على الأطفال الذين سُلبت طفولتهم، من خلال قصة أب سوري يقاتل ضمن صفوف "جبهة النصرة"، ويحاول أن يجعل من أبنائه مقاتلين.
ومن المنتظر إعلان الفيلم الفائز في كل فئة من جوائز الأوسكار في الدورة الحادية والتسعين خلال حفل يقام في الـ 24 من فبراير المقبل.