سجلت أسعار النفط العالمية، اليوم الأربعاء، ارتفاعا بعد أن أظهرت بيانات صناعية أن مخزونات الخام الأمريكية تراجعت أكثر من المتوقع، مما عزز وجهات النظر بشأن تشديد التوازن بين العرض والطلب مع انتعاش السفر البري والجوي في أوروبا وأمريكا الشمالية.

وقفزت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 33 سنتا أو 0.5 بالمئة إلى 73.18 دولارا للبرميل في الساعة 05:07 بتوقيت غرينتش بعد أن هبطت 60 سنتا يوم الثلاثاء.

وقفزت العقود الآجلة لخام برنت 42 سنتا أو 0.6 بالمئة إلى 75.23 دولارا للبرميل بعد أن خسرت 9 سنتات يوم الثلاثاء.

وقد بلغت أسعار خام البصرة الخفيف 74.52 دولارا للبرميل في سعر هو الأعلى منذ نحو سنتين.

وأفادت مجموعة صناعة معهد البترول الأمريكي أن مخزونات النفط الخام هبطت بمقدار 7.2 مليون برميل للأسبوع المنتهي في 18 يونيو، وفقًا لمصدرين بالسوق.

وتتجه الانظار نحو ما تخطط منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاؤها، المعروفون باسم أوبك +، للقيام به عندما يجتمعون في الأول من يوليو / تموز أثناء قياسهم لتعافي الطلب.

كما ساعد تراجع الدولار الأمريكي من أعلى مستوى في شهرين سجله أواخر الأسبوع الماضي على دعم أسعار النفط، حيث أدى ضعف الدولار إلى جعل النفط أقل تكلفة بالنسبة للعملات الأخرى.