أعلنَ مستشفى الفلوجةِ التعليميُّ أنّ حصيلةَ الجرحى والقتلى التي استقبلَها المستشفى لعام ألفين وخمسةَ عشرَ بلغَ ثلاثةَ آلافٍ وستَّمئةٍ وستةَ أشخاص.
وقال مصدرٌ طبيٌّ في المستشفى إنّ عددَ القتلى بلغَ ألفاً وأربعَمئةٍ وواحداً وستين قتيلاً، بينما كان عددُ الجرحى ألفين ومئةً وخمسةً وأربعين، مبيناً أنّ هذه الحصيلةَ تشمل فقط الحالاتِ الموثّقةَ في سجّلاتِ إحصاءِ المستشفى من الذين تمّ الكشفُ عليهم من قبل الكادرِ الطبيّ. وأضافَ المصدرُ أنّ مستشفى الفلوّجةِ تعرّضتْ لإحدى وأربعين استهدافاً سواءٌ بالقصف الجويّ أو المدفعيّ ، وسقطتْ عليها قذائفُ و صواريخ، إضافةً إلى خمسةِ براميلَ متفجرة.