في بغداد استقبل رئيس الجمهورية برهم صالح محافظ نينوى الجديد منصور المرعيد ورئيس جامعة الموصل، رئيس خلية الأزمة الدكتور مزاحم الخياط في قصر السلام
وشهد اللقاء بحث آخر التطورات في نينوى وجهود إعادة الاعمار وتوفير الخدمات، حيث أكد الرئيس صالح وجوب العمل الجاد والسريع لإعادة مدينة الموصل الى سابق عهدها، وتجاوز الخلافات التي تركت آثارها على نينوى وأهلها، مشيراً الى حاجة الموصل لدعم حكومي ودولي، هذا واكد محافظ نينوى تركيز الجهود على أولى الخطوات نحو تنشيط الاقتصاد من خلال تعزيز الأمن في المحافظة وثمن جهود الرئيس بدعم الاستقرار في نينوى.