أكدت تقارير صحافية إنكليزية أن تشلسي قد يوافق على رحيل نجم هجومه دييغو كوستا قبل بداية الموسم الجديد، بشرط أن يعتذر عما بدر منه تجاه الإدارة والمدير الفني، أنطونيو كونتي، على مدار الفترة الماضية، بعد تغيبه عن المران، بسبب اعتراضه على المعاملة التي تلقاها بعد إعلامه بعدم اعتماد المدرب عليه في الفترة المقبلة.

وأشارت قناة "سكاي سبورتس" إلى أن تشلسي طالب اللاعب بالعودة إلى الفريق في لندن، بعد توقيع عقوبات وغرامات عليه بسبب تغيبه عن التدريبات، واشترط عليه الاعتذار بشكل عام للفريق وإدارته بسبب السلوك الذي بدر منه في الأسابيع الأخيرة، وسفره دون إذن إلى البرازيل وإسبانيا.

 

وكان كوستا قد أعلن أن رحيله عن الفريق جاء ردا على الإهانة التي تعرض لها مؤخرا، بعد إعلامه بأنه لن يكون ضمن خطط المدير الفني، وأنه سيتدرب مع الفريق الرديف، مطالبا الفريق بإنهاء تعاقده في أقرب فرصة من أجل الانتقال إلى أتلتيكو مدريد الإسباني، وهو ما رفضته إدارة "البلوز" واعتبرته محاولة من اللاعب لإجبارها على الموافقة على شروطه.

ويعمل وكيل اللاعب، البرتغالي جورجي مينديش على إنهاء الأزمة في أقرب فرصة من أجل موافقة تشلسي على بيع اللاعب، وتخفيض مطالبه المادية، حيث طالب بـ65 مليون يورو، من أجل قبول رحيل المهاجم المتألق، وهو المبلغ الذي لم يعرضه أي من الفرق الراغبة في الحصول على خدماته، وعلى رأسها أتلتيكو مدريد وميلان الإيطالي.

 

المصدر: العربي الجديد