استقبل رئيس الجمهورية برهم صالح في مقر اقامته برومان، امس الجمعة، وزير خارجية روسيا الاتحادية سيرغي لافروف.
وذكر بيان المكتب الإعلامي لرئيس الجمهورية، ان "رئيس الجمهورية تلقى بتقدير تهاني لافروف بتوليه منصب رئيس الجمهورية، وتشكيل الحكومة العراقية".
وأضاف "جرى خلال اللقاء التأكيد على أهمية تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وتعزيزها في المجالات كافة، وبما يصب في خدمة شعبي البلدين".
واوضح ان "اللقاء تطرق إلى الوضع الإقليمي والحرب ضد تنظيم داعش الارهابي، حيث تم التأكيد على تعزيز التعاون العسكري والأمني، وضرورة بذل مزيد من الجهود للقضاء على التنظيم الارهابي وتجفيف منابعه".
وأشار البيان الى ان "شدد رئيس الجمهورية شدد على أهمية السوق العراقية أمام الاستثمارات الروسية، بما يمكن أن يساعد  في تعزيز التنمية وتطوير البنى التحتية في العراق، لاسيما في مجالي النفط والطاقة، حيث دعا سيادته إلى زيادة مستوى هذه الاستثمارات في جميع الميادين".
مبيناً ان "لافروف اكد حرص بلاده على تمتين علاقاتها مع العراق وتعزيز فرص التعاون معه".

يذكر ان رئيس الجمهورية برهم صالح يلتقي بمسؤولين سياسيين دوليين، على هامش زيارته الرسمية الى إيطاليا، للمشاركة في مؤتمر "حوارات المتوسط"