أعلن قائد عمليات نينوي اللواء نجم الجبوري، أنه سيتم اعتبار أي شخص او عائلة بأنهم دواعش اذا تبين انهم يؤون احد عناصر التنظيم.

وقال الجبوري في تصريح صحفي، انه “بعد عقد لقاءات مع القيادات الأمنية في الموصل، تم اتخاذ قرار بانه سوف يعتبر من يؤوي داعشي سواء كان عائلة أو شخص، يعتبر بانه داعشي ويعتقل رب العائلة ويرحل الى المحكمة وترحل العائلة من المحافظة”.

وأوضح الجبوري، أن “هذا القرار سيطبق في الساحل الايسر للموصل بداية”، مطالبا الاهالي بـ”التعاون مع القوات الأمنية في الابلاغ عن عناصر داعش ان تعرفوا عليهم”.