فرحةٌ منقوصةٌ باستقبال العيدِ للنازحين في ظلِّ أوضاعٍ معيشيةٍ صعبةٍ تبدو استعداداتُ عيدِ الأضحى المبارك في إقليم كردستان بالنسبة للنازحين ليست كباقي الأعياد، فلا تزال هناك غصةٌ للمفارقين جعلتْهم يستقبلون العيدَ كغير سابقاتِه في ظلِّ أوضاعٍ معيشيةٍ صعبةٍ لتلك العوائلِ إلى جانب بُعدهم عن أقربائهم ومحبّيهم
ويعاني النازحون في المخيمات من نقص الخدماتِ الصحيةِ، إضافةً إلى عدم توافرِ أنواعٍ معيّنةٍ من الأدوية.
وطالب مواطنون نازحون في مخيم بَحَرْكَة قربَ أربيلَ بتوفير اللقاحاتِ الطبيةِ للأطفال الذين يعانون من مشاكلَ صحيةٍ، نتيجةَ عدمِ توافرِ البيئةِ الملائمةِ لهم.