غمرت مياه نهر ديالى ثلاثة من أكبر مقالعِ الحصى والرمل في المحافظة بفعل ارتفاع منسوبها جراء هطول الأمطار والسيول الجارفة.

وقال مجلس المحافظة إن ديالى تواجه أزمة حقيقة منذ يومين بعد امتلاء سد حمرين وزيادة منسوب المياه التي تصب في نهر ديالى، لافتا إلى غياب دعم الحكومة الاتحادية للمحافظة حتى الآن.

وأضاف المجلس أن الخسائر الأخرى إلى هذه اللحظة تتراوح بين غرق بساتين زراعية وبعض المنازل القريبة من ضفاف نهر ديالى.