قال بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي، إن فريقه عاد إلى أجواء التنافس بعد الفوز 3-1 على أرسنال أمس الأحد.
ولدى سيتي 59 نقطة من 25 مباراة ويحتل المركز الثاني بفارق نقطتين عن ليفربول المتصدر الذي سيواجه وست هام يونايتد مساء اليوم الاثنين، ويشعر غوارديولا بسعادة أن فارق النقاط لم يكن أكبر من ذلك بعد تعادل فريق يورجن كلوب مع ليستر سيتي بالجولة الماضية.
وقال غوارديولا "بعد مباراة نيوكاسل اقتنع الجميع، وأنا منهم، أن ليفربول سوف يفوز على ليستر وأن الفارق سيصبح سبع نقاط وكانت المنافسة ستنتهي تقريبا. الآن نحن على بعد نقطتين ولهذا السبب لا ننظر كثيرا إلى جدول الدوري. لا أستطيع أن أنكر أني أتمنى أن يفوز وست هام على ليفربول لكن ليفربول كان يتمنى أيضا أن يفوز أرسنال علينا".
وسيلعب سيتي مع إيفرتون صاحب المركز التاسع يوم الأربعاء القادم|، ويدرك غوارديولا جيدا أنه يحتاج إلى مواصلة اللعب بقوة إذ يتقدم بنقطتين فقط على توتنهام هوتسبير ثالث الترتيب.