سقط عدد من الضحايا بين صفوف المدنيين بعد استهداف جامع الشمري في حي الشهداء جنوبي الفلوجة بالقصف الجوي.
وكانت مصادر طبية اعلنت في وقت سابق عن مقتل أربعة مدنيين بينهم طفل واصابة ثمانية آخرين في غارة جوية شنتها الطائرات العراقية على مدينة الفلوجة شرقي محافظة الأنبار,كما وأعلن قائد عمليات الانبار قاسم المحمدي فقدان تنظيم الدولة لقياداته واتصالاته في الانبار بعد تضييق الخناق من قبل القوات الأمنية على مدينة الرمادي، فيما أكد قائد مليشيا الحشد الشعبي في الانبار زياد الدليمي ان عشائر المحافظة ستتولى مسؤولية مسك الأرض بعد استعادتها من تنظيم الدولة.