قتل وأصيب عدد من المدنيين بقصف مدفعي عنيف لقوات النظام السوري والميليشيات الموالية لها، على تجمعات سكنية بريف حماة، المدرجة ضمن منطقة خفض التوتر في إدلب ومحيطها.
وقالت مديرية الدفاع المدني في إدلب في بيان، إن "قوات النظام شنت أكثر من 100 هجوم بالمدفعية والقذائف الصاروخية على قرى في سهل الغاب بريف حماة الغربي، وبلدتي اللطامنة وكفرزِيتا بريفها الشمالي".
ويأتي ذلك بعد ساعات من قصفٍ عنيفٍ للنظام على بلدة خان شيخون جنوبي إدلب خلف 8 قتلى من المدنيين.