أعلنتْ قيادةُ عملياتِ الأنبارِ انطلاقَ عمليةٍ عسكريةٍ واسعةٍ لاستعادة مناطقَ من سيطرةِ تنظيمِ داعشَ شرقي الرمادي.
وقال قائدُ العملياتِ اللواءُ إسماعيل المحلاوي، إنّ العمليةَ بدأت بها قوةٌ من الفرقة الثامنةِ بالجيش وبإسنادٍ جويٍّ من الطيران العراقي، مشيراً إلى أنّ هدفَها استعادةُ مناطقِ الصوفيةِ والسجارية وجويبه التي تقع شرقي الرمادي بمحاذاة نهرِ الفرات، وصولاً إلى الأحياء الوسطى التي ما تزال تحت سيطرةِ تنظيم داعش.
من جهةٍ أخرى قال مصدرٌ في الجيش إنّ طائراتِ التحالفِ شنّتْ غاراتٍ على مواقعَ للتنظيم في جزيرة الخالديةِ شمال شرقي الرمادي.
كما وأفادَ مصدرٌ أمنيٌّ ، اليومَ الجمعة، بأنّ القواتِ الأمنيةَ استعادتْ مبنى مديريةِ الأمنِ وأجزاءً كبيرةً من منطقة الزراعةِ شرقَ الرمادي.
وأضاف المصدرُ أنّ قواتِ جهازِ مكافحةِ الإرهاب تمكّنتْ من استعادة معملِ الغازِ وكليةِ تربيةِ البنات، وكليةِ الزراعة، وكليةِ المعارفِ شرقَ الرمادي.