اعتبر يورغن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول، إن عودة الفريق للمران الجماعي أمر رائع حقًا، ويشكل فارقا كبيرا" حيث يتأهب فريقه للفوز بأول ألقاب الدوري منذ 30 عامًا.


وأصدرت السلطات البريطانية قرارا بتعليق الدوري الإنجليزي منذ منتصف مارس بسبب جائحة فيروس كورونا، لكن "مشروع عودة الانطلاق" يمضي بخطى جيدة، ومن المقرر استئناف الدوري الممتاز في 17 يونيو.

ويتقدم ليفربول على أقرب منافسيه، مانشستر سيتي، بـ25 نقطة مما يعني أن حسم "منطقيا" لقب البريميرليغ الغائب عن خزائن الفريق منذ 30 عاما.

وعزز ليفربول استعداداته للدوري باستئناف التدريب في الأيام الأخيرة، حيث يتطلع يورغن كلوب إلى إحراز تقدم في "ديربي ميرسيسايد" المؤجل، أمام الغريم المحلي إيفرتون.

وقال كلوب لموقع ليفربول " لا يجب أن نكون في قمة لياقتنا الآن، نحن نسير بخطوات متزايدة يومًا بعد يوم، ولكن يجب أن نكون في قمة لياقتنا البدنية في اليوم التاسع عشر أو العشرين من الشهر، في أي يوم ستكون مواجهتنا ضد إيفرتون. أعتقد أن هذه اللحظة التي نريد أن نكون مستعدين لها بنسبة 100 بالمائة".

وأشار كلوب إلى أن فترة انقطاع الدوري كانت "غير مسبوقة".

وأوضح تصريحه قائلا: "لم نتوقف عن التدريب 9 أسابيع في حياتنا.. منذ لعبنا كرة القدم".