في موسكو، يواصل وزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم والوفد المرافق له مباحثاته الرسمية مع الجانب الروسي، إذ بحث مع رئيس لجنة العلاقات الخارجية في المجلس الاتحادي الروسي قسطنطين كوساجوف تعزيز التعاون بين البلدين بمختلف المجالات.
خلال اللقاء أكد الحكيم سعي العراق الى إقامة علاقات متوازنة مع روسيا والولايات المتحدة وإيران، مبيّناً أن العلاقات لاتتعارض مع تلك الدول بل هي موضع قوة، مشيراً الى أهمية دعم الاستقرار في سوريا، وذلك كون العراق أول المتأثرين بتدهور الأوضاع فيها، بالمقابل أكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس الاتحادي الروسي حرص موسكو على دعم العراق في مرحلة ما بعد داعش والحفاظ على وحدته وسيادته. وعقد الحكيم سلسلة مباحثات يوم أمس مع نائب رئيسِ الوزراء الروسي لتعزيز التعاون في مجال الطاقة كما ناقشت المفاوضات توقيع مذكرات تفاهم بين الحكومتين العراقـية والروسية لتطوير التعاون الثنائي.