عرضت مدينة وودسايد في كاليفورنيا عبر موقعها الالكتروني 150 قطعة من منزل "ستيف جوبز"، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذى السابق لشركة أبل ، بعد ان قدّرت قيمتها بما يقارب 30.000 دولار أمريكي.

من ضمنها مرحاض يعود تاريخ تصميمه إلى عشرينيات القرن العشرين يقدر الموقع قيمته النقدية بـ 100 دولار، و شمعدانات، و مقابض أبواب، وغيرها من متعلقات أخرى لبيت جوبز السابق.

ووفقا لموقع "بيزنس انسايدر" البريطانى، اشترى جوبز المنزل فى عام 1984 وعاش هناك ما يقرب من 10 سنوات قبل تأجيره، وكان يعتزم هدمه وإعادة بناء الأرض.

ولكن مجموعة من المحافظين المحليين بدؤوا معركة قضائية لإنقاذ القصر المبنى على طراز الاستعمارى الاسبانى الذى بُنى فى عام 1925، ولهذا ترك المنزل مهجورا لسنوات، وفى النهاية فاز بالحق فى هدم المنزل ولكن ذلك لم يحدث بسبب مرضه، وتوفى بعد ثمانية أشهر من هذا الحكم فى أكتوبر 2011.

يُذكر أن ستيف جوبز توفي بعد صراع طويل مع مرض السرطان وترك وراءه عند رحيله شركة بلغت قيمتها السوقية 700 مليار دولار أمريكي وهي أغلي شركة في التاريخ.

إضافة إلى ان لديه الكثير من  المعجبين والتلاميذ المخلصين فى جميع أنحاء العالم، يشار إليهم فى كثير من الأحيان باسم "Apple fan boys" قد يشترون ممتلكاته المعروضة للبيع