نشرتْ مجلةُ "Foreign Policy" الأميركيةُ قائمةً بـعشرةِ أماكنَ تعدُّ الأكثرَ سخونةً في العالم والأكثرَ احتمالاً لنشوب حروبٍ فيها خلالَ العامِ ألفين وستةَ عشرَ، منها سوريا والعراقُ واليمن، وكذلك جنوبُ السودان وأفغانستانُ وتشادُ وليبيا.
وأبدتِ المجلةُ تشاؤماً تُجاهَ إمكانيةِ تحسّنِ الوضعِ في مجال تسويةِ النزاعاتِ العسكريةِ العام الحالي، بسبب انخراطِ جماعاتٍ متشددةٍ فيها، حيث لا تسمح أفكارُها وأهدافُها لتسوية الحروبِ عن طريق الحوار، الأمرُ الذي يجعل الجهودَ الراميةَ إلى إقامة السلامِ بلا جدوى.