حذّرَ النائبُ عن كتلة المواطن فرات التميمي من اتساع ظاهرةِ القتل والاغتيالاتِ بمحافظة ديالى في الآونة الأخيرة.
ولفت التميمي إلى أنّ عملياتِ الاغتيال طالتْ جميعَ مكوّناتِ أهالي ديالى، مبيناً أنّ دولاً خارجيةً تساعد في تنامي هذه الظاهرةِ في المحافظة، كما أنّ دوافعَ الهجوم تكمن في إحداث خرقٍ أمنيٍّ من قبل عصاباتٍ مسلحة.
وأضاف التميمي أنه وجه للقيادة العامةِ للقوات المسلحة ومجلسِ ديالى بضرورة عودةِ القطعاتِ العسكرية المنتشرةِ في محافظة صلاح الدين لمسكِ زمامِ الأمورِ في المحافظة، لكنها لم تستجب للأمر.