دعا رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية الى تفجير انتفاضة شعبية شاملة لمواجهة السياسة الصهيونية الأمريكية، وفيما اكد أن القرار الأمريكي نسف أنصاف الحلول ولم يتيق سوى اطلاق العنان لانتفاضة غاضبة في كل أنحاء فلسطين، دعا السلطة الفلسطينية الى الخروج من نفق أوسلو.

هنية شدد في كلمة له عقب اعلان ترمب قراره باعتبار القدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي، شدد على انه لا اعتراف بشرعية الاحتلال على أرض فلسطين، داعيا الى عقد قمة عربية وليس اجتماعا لوزراء الخارجية العرب.
وعدّ رئيس المكتب السياسي لحركة حماس القرار الأمريكي بأنه قَبَر علمية السلام في فلسطين بعد الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.