أكد تقرير أمريكي ان خطوة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بإلقاء القبض على مطلقي صواريخ الكاتيوشا تعد الأكثر جرأة في العراق.

وقالت صحيفة واشنطن بوست ان الكاظمي أقدم على اعتقال عدد من عناصر الفصائل المسلحة التي كانت تنوي استهداف المنطقة الخضراء وبعض المقار الحكومية، مؤكدة ان الخطوة هي الأكثر تأثيرا على الساحة العراقية، ولفتت الصحيفة إلى ان مثل تلك الخطوات ربما تزيد من حدة العنف الداخلي والتصادم مع الدولة العميقة، وأن مهمة كبح جماح هذه الجماعات ستكون "شاقة" على الحكومة.