وجّهت وزارة الخزانة الأمريكية لشركة عراقية للتحويل المالي،  تهمة بتقديم دعم مالي لتنظيم داعش.

و وفقا للوزارة فقد فرضت عقوبات على الشركة العراقية وسيتم استهدافها وتتبعها

وأوضحت الوزارة أنّ الشركة "جزء من شبكة معقّدة من المؤسّسات تتضمن مزوّدي خدمات مالية وحوالات وآخرين في الشرق الأوسط".

والشركة التي تحمل اسم "آفاق دبي" ومقرّها في العراق وليس لها فرع في الإمارات على عكس ما قد يوحي اسمها، وتمّ تصنيفها على أنّها كيان "إرهابي"، بحسب بيان لوزارة الخزانة.

إضافة لاتهامها بتقديم "مساعدات ماليّة وماديّة وتكنولوجيّة" للتنظيم.

وقالت مساعدة وزير الخزانة المكلفة مكافحة الإرهاب سيغال مانديليكر "نحن نستهدف هذه الشبكة بالاتفاق مع وزارة الدفاع للقضاء على امكانية غسل الأموال ونقل الأموال غير المشروعة".