أمرت وزارة الخارجية الأمريكية موظفيها غير الأساسين في بغداد وأربيل بمغادرة العراق من خلال الرحلات المقبلة بأسرع وقت ممكن

وقالت السفارة الأمريكية ببغداد إن قرار الخارجية جاء نظراً لمجموعة من الظروف الأمنية وإجراءات السفر المقيدة نتيجة لانتشار وباء كورونا مشيرة إلى أن الحكومة الأمريكية لديها قدرة محدودة على تقديم خدمات الطوارئ لمواطنيها في العراق كونه لا تزال خدمات التأشيرات في بغداد وأربيل معلقة.