كشف وزير الصحة الدكتور حسن التميمي أن سبب قلة الإصابات في العراق بفيروس كورونا مقارنة بدول الجوار يعود للعامل المناعي.

وقال التميمي إن الحظر المناطقي في ست مناطق من بغداد، وهي مدينة الصدر والحبيبية والكمالية والحرية والشعلة والعامرية، واغلاقها بالحواجز الكونكريتية ولمدة أسبوعين جاء نظرا لظهور بؤر وبائية فيها،

وتهاون المواطنين وعدم التزامهم بالإجراءات الوقائية، مؤكدا وضع خطة متكاملة للسيطرة على الفيروس من خلال توفير أدوات للفحص وصلت من ألمانيا وإيطاليا وكوريا الجنوبية.