طالبَ مواطنٌ من اهالي ناحيةِ السعدية في محافظةِ ديالى الجِهاتِ المَعنيّةَ بمنحِهِ رَاتِباً تقاعدياً بعدما تَعرّضَ للإصابةِ بطلقٍ نارِيّ اَفقَدَه حَاسَّةَ النّطق، لِيعيشَ اَوضاعاً ماديّةً صعبةً للغاية.

القصةُ بدأت منذُ سنواتٍ عندما قامَ رَتلٌ تابعٌ للقوات الامريكية بإطلاقِ النار على قرية في ناحية السعدية، لِتستقِرَّ اِحدَى الرصاصاتِ في جَسدِ هذا المواطن، ما تَسبَّبَت بإصاباتٍ بليغةٍ فقَدَ على اِثرِها النُّطقَ، لتَسوءَ بعدَها حالَتُه المادية وينتهِي به الحَالُ في دارِ مُستأجَرَةٍ اِلّا اَنّها اَشبَهُ بالخَرابَة، اِضافةً الى اعتمادِ عائلَتِه على المساعداتِ الانسانية وصدقَاتِ المُحسِنين.